" مخيم برورا"هجر75عاما ليتحول لأكبر منتجع!





ناين كامب» هو منتجع ترفيهي بناه الزعيم النازي، أدولف هتلر، على شاطيء «برورا» في جزيرة "روجن"  الألمانية،  كان الهدف من بنائه ،توفير قضاء العطلات للعمال والجنود على الشاطئ بأسعار معقولة....وتقديم الانشطة الترفيهية لهم ، ولدعم السياحة في جزيرة برورا الرائعة بحيث تصبح مركزا لسياح اوروبا ، وتكون واجهة للنازية لتعكس قوة هتلر ونظامه في بناء هذا المنتجع السياحي... اطلق عليه اسم “برورا”  إشارة إلى بنيته الضخمة.
يعتبر هذا المشروع الضخم جزءاً من برنامج النازيين الذي يسمى “القوة عبر الفرح”

كان "روبرت لي" صاحب فكرة المنتجع وهو احد كبار ملازمي هتلر....بني المنتجع في الفترة ما بين 1936 و1939 حيث شارك في بنائه اكبر شركات البناء في المانيا اضافة الى اكثر من 9.000 عامل ....ليظهر روعة الهندسة المعمارية للرايخ الثالث.
يمتد على مساحة 4.5 كيلومتر  من الشاطىء..يضم 10,000 حجرة....وجميعها مطلة على البحر....يتسع المنتجعلإيواء 20.000 من المصطافين.. وتبلغ مساحة كل غرفة 5 أمتار في 2.5 متر

توقفت عملية البناء مع بداية الحرب العالمية الثانية عام 1939 ونقل العمال الى مصانع الاسلحة ..بعد ان تم الانتهاء من 8 مبان للسكن والمسرح والسينما ، أما احواض السباحة وقاعة الاحتفالات فلم يستكمل بناءها

 واثناء حملة تفجير تابعة للحلفاء، تم استخدام احد مباني السكن التابعة للمنتجع لتكون ملجأ للعديد من سكان هامبورغ

 وبعد انتهاء الحرب، استخدم منتجع “برورا” ليكون قاعدة عسكرية لجيش ألمانيا الشرقية، وبعد توحيد المانيا 1990 عادت مبانيه فارغة

بعد سقوط جدار برلين وانتهاء الحرب خطط السوفييت لتفجير الموقع، لكن لم يتم ذلك لعدم توفر كميات كافية من الديناميت لتفجير  المبنى...ولم يتم افتتاح المنتجع بعد ذلك...فبقي مهجورا ولم يدخله أحد منذ اكثر من خمسة و سبعين عاما!

في عام 2013 قامت شركة "متروبول ماركتينيغ" العقارية في ألمانيا بشراء المنتجع ..وتم تطويره واستكمال عملية البناء واعادة فتح ابوابه امام الجمهور بعد اكثر من 75 عاما !

تم تحويل غرف المنتجع إلى شقق فاخرة لها شرفات مطلة على البحر وتحيط بها الحدائق، وحمامات السباحة الضخمة.. كما يحتوي على المطاعم الفاخرة والعديد من المناطق الترفيهية الأخرى تم بيع معظم وحدات المشروع، بأسعار باهظة تراوحت بين 400 الف و 725 الف دولار
واما بالنسبة لغرف الفندق فيمكن الحجز مسبقا عبر الانترنت بأسعار معقولة