رحلة الى اسطورة الإنكا" ماتشو بيتشو"





مدينة "ماتشو بيتشو" هي إحدى عجائب الدنيا السبع الجديدة...تقع في كوزكو في "البيرو"  بين جبلين من سلسلة جبال الأنديز
 تم بناء هذه المدينة من قبل شعب "الإنكا " في القرن الخامس عشر, وكلمة " ماتشو بيتشو" باللغة الإنكية تعني “قمة الجبل القديمة”
بنيت على ارتفاع 2340 متر فوق سطح البحر وعلى جانبيها واد عميق يبلغ ارتفاعه 600 متر...و يوجد أسفل المدينة نهر " أولو بانبا  "
يوجد في المدينة شوارع صغيرة والكثير من الحدائق والأروقة والمباني والقصور ، وقنوات الري وبرك الاستحمام وتربط السلالم الحجرية بين الحدائق والشوارع .

تتميز بمبانيها الفريدة التي بنيت من الأحجار الضخمة دون استخدام اي من المواد اللاصقة ! وكل الأحجار مهما كان حجمها ...إلا انها تلتصق ببعضها التصاقا قويا، بحيث يصعب إدخال حتى شفرة حلاقة ما بين اي حجرين !
يعود اكتشافها إلى المستكشف الأمريكي "هيرام بينغهام" عام 1911 ..خلال بحثه عن آثار “الإنكا” التي قام الأسبان بتدميرها، واثناء تسلقه لجدار جبلي ، رأى جدران لمدينة ومنازل مغطاة بالأوراق، وكان مدخلها مسدود ، بسبب زلزال قديم. وعرف ان هذا المكان يضم “المدينة المفقودة”

لم يتمكن العلماء و الباحثون من معرفة تاريخ وسبب بناء هذه المدينة، لعدم وجود أي سجل مكتوب لها....إلا أن معظمهم يعتقدون بأن بناء هذه المدينة تم عند وصول إمبراطور الإنكا إلى قمة مجده، في أواخر القرن الخامس عشر.
تم تصنيف ماتشو بيتشو ضمن قائمة المناطق العشرة المقدسة القديمة في العالم، حيث كانت المدينة مكانا للانشطة الدينية وتقديم القرابين ، وكان شعب الإنكا يعبدون الشمس ويعتبرون النساء بنات الشمس المقدسات.

تنقسم المدينة الى منطقتين؛ منطقة زراعية مُقسمة على شكل مدرجات كبيرة، والثانية منطقة حضرية حيث كان يعيش شعب الانكا ويمارسوا أنشطتهم المدنية والدينية.

من ابرز المعالم والمزارات في ماتشو بيتشو

معبد القمر
يقع أسفل الجبل ، ويضم كهف كبير فيه 5 محاريب ضخمة منحوتة من الجرانيت الأبيض، يتوسط  الكهف صخرة منحوتة تشبه العرش...يوجد امام المعبد ساحة صغيرة تحتوي على جانبيها العديد من المباني الحجرية والتماثيل والمنحوتات المقدسة لدى شعب الانكا...ويرجح العلماء سبب تسمية هذا المعبد  ب "معبد القمر" الى ضوء القمر الذي يشع داخل الكهف في الليل.



معبد الشمس
للدخول إلى هذا المعبد لابد من عبور خندق كبير موجود ضمن بقايا المدينة، وهو عبارة عن مبنى دائري ، تدخل أشعة الشمس عند الشروق من خلال النافذة وتضيء البرج كله...مما يدل على الاختيار الدقيق لمواقع النوافذ من قبل علماء  “الانكا” القدماء

تسلق جبل هويانا
يوجد طريق متعرج يؤدي لأعلى الجبل ، وهو الجبل الكبير الذي يظهر خلف “ماتشو بيتشو”، بالوصول لاعلى الجبل يمكن التمتع بمشاهدة المناظر الساحرة المحيطة للجبل ونهر "فيلكانوتا" بالاضافة الى رؤية بعض حطام حضارة الإنكا

طريق الوصول لمدينة ماتشو بيتشو
يمكن الوصول إليها عبر طريق “تريل الإنكا” وهو الطريق الأكثر متعة، أو  ركوب الحافلة:

1 - رحلة القطار: ينطلق من "كوزكو" إلى "أغواس كالينتيس"، ومن هناك يتم ركوب الحافلة لمسافة 20 دقيقة إلى ماتشو بيتشو ولمدة 3.5 ساعة ..وهي رحلة مذهلة ومرعبة نوعا ما..حيث تسير على ارتفاعات عالية وبطرق ضيقة جدا تضم مسارين للحافلات باتجاهين مختلفين !
رغم تلك الطريق الصعبة الا ان الزائر يمكنه الاستمتاع طوال بمشاهدة الغابات الخضراء والزهور الوردية المنتشرة على المنحدرات
تنطلق الحافلات من "كالينتيسن آغواس" 10 مرات يومياً، ويجب حجز تذكرة الدخول إلى “ماتشو بيتشو” مسبقاً إما عبر الانترنت أو مكتب التذاكر في مدينة كوسكو



2 - طريق "الانكا تريل": هذا الطريق لهواة المغامرة والمشي..تستغرق الرحلة من 4 إلى 8 أيام والتخييم خلالها الزامي.حيث ينطلق الزوار في طريق الإنكا تريل من مدينة "كوزكو"  إلى ماتشو بيتشو....وتبلغ المسافة بينهما نحو 40 كم ..وللقيام بهذه الرحلة لابد من الحجز مسبقا! ووفقا لقرارات الحكومة.. لا يمكن للزوار السير على الانكا تريل إلا بوجود دليل سياحي مرخص، ولا يسمح لأكثر من 200 زائر فى اليوم الواحد
تقوم الحكومة باغلاق طريق " الإنكا تريل" طيلة شهر فبراير من كل عام ، ليتم تنظيف الطريق... وذلك بسبب موسم الامطار حيث تصبح الطرق بعدها خطرة للقيادة أو حتى السير على الأقدام

تصل قيمة تذكرة الدخول ل "ماتشو بيتشو" الى عشرين دولار،  ولذلك تستفيد البيرو من ماتشو بيتشو بنحو 6 ملايين دولار سنويا.... في حين أن طريق "الانكا تريل" وحدها تجلب 3 ملايين دولار ...ويكون الموسم السياحي في ذروته ، خلال اشهر يونيو ويوليو وأغسطس وسبتمبر.

يبقى اللغز الذي حير العلماء حتى الآن : لماذا اختار شعب الانكا هذا المكان تحديدا...وكيف قاموا بنقل الصخور و تجهيزها حول سلسلة جبلية من الصخور المتشققة التي تغطيها الغابات  ؟!

https://youtu.be/ZgURH1uQdfU