غرائب وطرائف القاء التحية عند شعوب العالم





تختلف طرق التحية والسلام بين شعوب العالم...فكثيرا ما يكون السلام بطريقة غريبة  وطريفة....

في الصين مثلا...اذا تقابل شخصان ولم يمض على فراقهما مدة طويلة ، يتصافحان و يأخذ كل منهما يد صاحبه، ويضعها على قلبه ويقول : "أيزم" .
و إذا تلاقيا بعد فراق طويل فإنهما يجلسان على ركبتيهما - احدهما في مواجهة الآخر- وجباههما ملتصقتان بالأرض ويكرران نفس الكلمة

 

بينما  بعض الهندوسيين ، فالتحية عندهم بان يضعوا أيديهم على لحى بعضهم

اما تحية اليونانيين فتتشابه مع تحية الخليجيين، فأولئك يتكئ الواحد فيهم على أنف الآخر. بينما بعض الخليجيين يحيون بعضهم من خلال المصافحة بالأيدي، وتليها قبلة على الأنف مغمضين أعينهم. وهي ما تسمى: «المواية بالخشوم».

عند شعوب الماوري في نيوزيلندا...يتم الترحيب بالضيوف المهمين من خلال التحديق بهم ومد السنتهم!

وفى جزيرة سان ريموو- "إيطاليا "... إذا تقابل اثنان من أهالى الجزيرة الأصليين وأراد كل منهما أن يظهر مدى احترامه للآخر فإنه يبصق على كفه ثم يدعك به وجه صديقه.

 

في بلاد التبت "وسط آسيا "تكون التحية عند بعض القبائل بإخراج اللسان.. وترد التحية بالمثل!

 

واما سكان جبال الهملايا فطريقتهم مختلفة عن الجميع... حيث تكون التحية بأن يحك أحدهما "ظهره بظهر الآخر"!

 

في الإسكيمو ، تكون التحية عن طريق ضرب راس او كتف الشخص الآخر

 


 وعند سكان المحيط الهادئ ..يقترب أحدهما من الآخر ويلصق أنفه في أنف الآخر لفترة من الزمن تطول كلما كان السلام حاراً !

اما اغرب تحية على الاطلاق فتحدث في جزر الفلبين حيث يرفع الشخص الذي يؤدي التحية رجله بوجه الشخص المحيا ويمرغها في وجهه!!